لايت نوفل Utsuro no Hako to Zero no Maria الفصل 18



الفصل السابق فهرس الفصول الفصل التالي

*
"كوكوني."

"أوه، سيد الحب، كازوكي هوشينو، أخيرا وصل!"

كالعادة، كوكوني تغيظني مازحة.

إنها استراحة الغداء حاليا. ماريا وأنا انتهى بنا الأمر بتخطي كل حصص الصباح معا، لذا بدأ الجميع بإغاظتنا. لكن الشكر لصمت ماريا التام، زملاؤنا استسلموا عن إغاظتنا بسرعة كبيرة. نظراتهم الفضولية لا زالت تركز علينا رغم ذلك. حسنا، هذا متوقع تماما.

"اسمعي، كوكوني. لأصدقك القول ـــــ"

منعت نفسي. لأن وجه كوكوني تحول من لطيف إلى جدي، وهي تسحبني من أكمامي.

بعد أن اختلست النظر إلى ماريا، قادتني كوكوني إلى خارج الفصل.

"كازو-كن، رجاءا لا تتملص من سؤالي وأعطني إجابة صادقة بدلا من ذلك."

بجانب الباب تماما، كوكوني تركت أكمامي وتابعت الحديث.

"ما هي طبيعة علاقتك مع أوتوناشي-سان؟"

"...لم تسألين؟"

قلت ذلك، بغض النظر عن كوني أعرف الإجابة بالفعل. كوكوني أطرقت نظراتها، وفشلت في الرد.

"لا يمكنني وصف علاقتي مع ماريا بسهولة."

بقيت كوكوني هادئة، لا زالت تحدق في الأرض.

"لكني أحب شخصا آخر غير أوتوناشي-سان."

أوسعت كوكوني عينيها حين سمعت كلماتي ونظرت إلي.

"إذن ــــــ"

لكن كوكوني لم تقل أي شيء آخر. لقد نقلت نظراتها ــــ التي التقطتها على الفور. 

هي تحدق في الفصل وتبحث عن شخص ما.

توقفت عيناها عن الحركة.

وهما مركزتين على ــــــ كازومي موغي.

بالنسبة للأول من مارس، فأنا لم أقع في حب موغي-سان بعد. وخلال هذا التكرار، الـ 27.755، لم أتواصل معها بأي طريقة.

"كوكوني، لأصدقك القول، هناك أمر أود منك أن تفعليه. إنه ـــــــ"

"أجل. ليس عليك قوله. أعتقد أن محادثتنا حتى الآن وضحت كل شيء لي،" قالت كوكوني بابتسامة. "غرفة الطبخ بعد المدرسة ـــــ أهذا مناسب لك؟ سأخبرك بكل شيء حينها هناك!"

لمَ غرفة الطبخ، تساءلت لفترة ــــ لكن صحيح، كوكوني عضو في نادي التدبير المنزلي.

"على الأرجح سنكون الأشخاص الوحيدين هناك اليوم."

حين أومأت، نظرت إلي مجددا. لا يمكنني تخمين الأفكار المخبأة وراء وجهها.

"كازوكي."

ماريا، التي كانت تراقبنا من وراء الباب، نادتني. على الأرجح هذه هي العلامة للتراجع.

أخبرت كوكوني "لاحقا،" وأنا على وشك أن أستدير.

"آه، انتظر لحظة!"

كوكوني أوقفتني. توقفت عن الحركة ونظرت إليها مجددا.

"امم، أيمكنني السؤال؟ آه، لست مجبرا على الإجابة بالطبع..."

"ما الأمر؟"

"من هو الشخص الذي تحبه، كازو-كن؟"

أجبت على الفور.

"موغي-سان!"

فور سماعها هذا، أطرقت كوكوني وخبأت وجهها، لكني لاحظت رد تعبيرها بالفعل.

كوكوني كانت تبتسم.

*

يتبع

ترجمة ومراجعة: DANDA



الفصل السابق فهرس الفصول الفصل التالي

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق